تقارير

أبرز التطورات على الساحة السورية

درعا وريفها:

ـ قال”المرصد السوري المعارض” إن المجموعات المرتبطة بتنظيم داعش عاودت التقدم في ريف درعا الغربي واستعادت السيطرة على بلدتي “جلين” و”المزيرعة” و”تل الجموع” بعد اشتباكات مع “الجيش الحر” والفصائل المتحالفة معه، أسفرت عن مقتل أكثر من 16 مسلحاً من “الجيش الحر” وحلفائه، في حين قُتل ما لا يقل 5 مسلحين من المجموعات المرتبطة بتنظيم داعش.

ـ أحصى “المرصد السوري المعارض” مقتل 163 مسلحاً على الأقل بينهم 111 مدنياً إثر المعارك المستمرة بين “الجيش الحر” والفصائل المتحالفة معه من جهة والمجموعات المرتبطة بالتنظيم من جهة أخرى في ريف درعا الغربي.

ـ أعلنت “قوات شباب السنة – الجيش الحر” في بيان لها عن مقتل 33 من مسلحيها إثر انفجار عبوة ناسفة بهم زرعها مجهولون أثناء توجههم إلى مواقعهم شمال مدينة درعا.

ـ طردت السلطات الأردنية أمس، 88 عائلات لمسلحين في “الجيش الحر”، قُتلوا قبل أيام بنيران الجيش السوري ضمن معركة “الموت ولا المذلة” في حي المنشية في مدينة درعا.

القنيطرة وريفها:

ـ شنّت فصائل “الجيش الحر” حملة اعتقالات في ريف القنيطرة بتهمة الانتساب إلى تنظيم داعش.

دير الزور وريفها:

ـ أعدم تنظيم داعش احد الأشخاص من الجنسية العراقية في مدينة البوكمال في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي بتهمة تهريب مدنيين خارج مناطق سيطرة التنظيم.

ـ قُتل أحد المسؤولين في تنظيم داعش المدعو “أبو أسامة الأردني”، أردني الجنسية إثر قصف لطائرات “التحالف الدولي” على ريف دير الزور الشرقي قبل عدة أيام.

ـ بدأ تنظيم داعش بسلسلة من الإجراءات العسكرية الهادفة لمواجهة “قوات سوريا الديمقراطية” في ريف دير الزور الغربي والتي دخلت قبل أيام الحدود الإدارية للمحافظة.

حلب وريفها:

ـ سقط عدد من قذائف الهاون عند الأطراف الجنوبية لبلدة الزهراء في ريف حلب الشمالي، وبين بلدتي نبل والزهراء مصدرها المجموعات المسلّحة في بلدة “بيانون” من دون وقوع إصابات.

ـ نقل “المرصد السوري المعارض” عن “مصادر” في “مجلس تل رفعت العسكري” التابع لـ “الجيش الحر” أن “المجلس عمد إلى وقف مشاركته مع عملية “درع الفرات” في ريف حلب الشمالي الشرقي، بعد عملية السيطرة على مدينة الباب وبلدتي بزاعة وقباسين”. وقال إن التنظيم سيركز جهوده في عملية عسكرية سيطلقها في الفترة المقبلة، ضد “قوات سوريا الديمقراطية” في ريف حلب الشمالي.

ـ قالت تنسيقيات المسلحين إن تركيا تسعى لتشكيل فصائل مسلحة في ريف حلب الشمالي ذات تبعية مباشرة لها ومدربة بتقنيات عالية المستوى، فيما رجحت “مصادر عسكرية” أن هذه التشكيلات عبارة هي عن نواة لـ “الجيش السوري الوطني” الذي سيدير المناطق التي سيطر عليها المسلحون المنضون ضمن “درع الفرات” على الحدود مع تركيا.

ـ قال “مصدر” من “قوات سوريا الديمقراطية” في مدينة منبج في ريف حلب أن الجيش السوري يتابع تقدمه شرق حلب ووصل إلى مشارف مدينة منبج التي تسيطر عليها “قوات سوريا الديمقراطية” وبهذا يكون قد قطع الطريق أما القوات المدعومة تركياً.

ـ إدلب وريفها:

ـ أُصيب يوسف محمد علي الصالح (70سنة) وباسم احمد الصالح (33 سنة) في بلدة الفوعة المحاصرة في ريف ادلب الشمالي، جراء قصف البلدة بصواريخ غراد من مواقع المجموعات المسلحة من ناحية طعوم المجاورة.

ـ تحدثت تنسيقيات المسلحين عن العثور على 55 جثث مجهولة الهوية مرمية في بئر قرب مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي.

ـ أعلن “المجلس المحلي” في مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي عدم انتمائه لأي فصيل مسلّح أو كيان سياسي.

حمص وريفها:

ـ قُتل مسؤول تنظيم داعش لجبهة ريف حمص الشرقية المدعو “شاهر الحسن” إثر استهدافه ومجموعة من مرافقيه شرقي بلدة جب الجراح في ريف حمص الشرقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق