تقارير

التسلسل الزمني للدعم الامريكي المباشر لداعش .. الجزء الأول

في التاسع من ديسمبر عام ٢٠١٤ اعلنت امريكا الحرب على تنظيم داعش الارهابي بمشاركة٤٠ دولة انضموا تحت ما يسمى بالتحالف الدولي لكن واشنطن قد قامت منذ ذلك الحين حتى الآن بتقديم الدعم المباشر لهذا التنظيم التكفيري كما قصفت قوات الجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي العراقي التي تحارب داعش بالاضافة الى قصف القوات الكردية التي تحارب داعش في بلدة كوباني السورية والقاء الدعم من الجو على معاقل داعش، وهذا تسلسل زمني للدعم الامريكي المباشر لداعش :
٩ديسمبر ٢٠١٤
بالتزامن مع الاعلان الامريكي للحرب على داعش الارهابي اعلنت صحيفة غارديان البريطانية ان هذا التنظيم لديه كمية كبيرة من اسلحة أمريكية الصنع .
في ٢٥ ديسمبر عام ٢٠١٤ قال قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي ان الامريكيين قد طلبوا من ايران التعاون ضد تنظيم داعش في وقت تورطت امريكا في دعم هذا التنظيم مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية قد رفضت هذا الطلب بسبب التورط الامريكي في دعم داعش وفي جرائم هذا التنظيم الارهابي .
وبعد مرور حوالي ٦ أشهر وتحديدا في يوم ١٨ فبراير عام ٢٠١٥ أكد قائد الثورة الاسلامية ان الامريكيين يكذبون في ادعاءاتهم حول الهجوم على مواقع داعش وتدميرها قائلا ان صور وافلام القاء الطائرات الامريكية الدعم على معاقل داعش عبر الجو هي موجودة في حوزة المجاهدين الثوريين.
١٤ سبتمبر ٢٠١٤
بعد يوم واحد من اعلان “حالة الحرب” بين امريكا وداعش الارهابي من قبل البيت الابيض اعلنت صحيفة واشنطن بوست في مقال ان الغارات الامريكية قد تسببت بدعم وتقوية داعش دعائيا حيث استطاع داعش توحيد صفوف التيارات المتطرفة.
٢٢سبتمبر ٢٠١٤
بعد مضي ٩ أيام على اعلان حالة الحرب بين امريكا وداعش الارهابي من قبل البيت الابيض اعلن حزب الله في العراق ان امريكا تشن غارات جوية على مواقع الجيش العراقي ومواقع قوات الحشد الشعبي شمالي محافظة بابل بدلا عن ضرب مواقع داعش.
٣٠سبتمبر ٢٠١٤
اعلنت وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عما يسمى بالمرصد السوري لحقوق الانسان عن مقتل ٢٢مواطنا سوريا في غارات التحالف الامريكي ضد داعش فيما قالت المصادر السورية ان عدد الضحيا اكبر من هذا .
٦اكتوبر ٢٠١٤
اعلنت قناة الميادين الفضائية مقتل ٢٢ مدنيا عراقيا في هجوم مروحيات الاباتشي الامريكية على مدينة هيت في محافظة الانبار غربي العراق مؤكدة ان عناصر داعش لم يصيبوا بأذى خلال هذا الهجوم.
٩اكتوبر ٢٠١٤
اعلن مراسل وكالة فارس للانباء ان المقاتلين الاكراد الذين يدافعون عن مدينة كوباني في وجه هجوم تنظيم داعش تعرضت مواقعهم الى قصف من قبل الطائرات الامريكية ما تسبب بسرعة نفوذ داعش الى داخل احياء المدينة.
١٢اكتوبر ٢٠١٤
اعلن المتحدث باسم عصائب اهل الحق في العراق ان الغارات الاستعراضية للطائرات الامريكية هي السبب الرئيس لازدياد سرعة تقدم ارهابيي داعش ومنع تحرك الجيش العراقي والحشد الشعبي.
٢٢اكتوبر ٢٠١٤
اعلنت صحيفة واشنطن بوست ان تنظيم داعش نشر افلاما عن اسلحة وعتاد حصل عليها وقيل ان الامريكيين كانوا ينوون القائها جوا على معاقل الاكراد في كوباني.
١٤نوفمبر ٢٠١٤
قال مصدر عراقي رفيع رفض الكشف عن اسمه لوكالة فارس للانباء ان عناصر داعش يستهدفون جنود الجيش العراقي وعناصر الحشد الشعبي في الانبار بأسلحة يتم صنعها في امريكا فقط.
١٦نوفمبر ٢٠١٤
اعلنت مصادر عراقية بينهم ضابط استخبارات ان هناك وثائق وادلة تثبت بأن الطائرات والمروحيات الامريكية تلقي السلاح والمواد الغذائية على مواقع عناصر داعش المحاصرين في محافظة ديالى وقد تم ابلاغ الجانب الامريكي بذلك لكن الامريكيين قاموا بتكرار هذا الفعل عدة مرات حتى بعد ابلاغ العراقيين لهم بهذا الأمر.
١٩نوفمبر ٢٠١٤
قال موقع الدراسات الامريكي “غلوبال ريسرج” في تقرير ان الحرب الامريكية على داعش هي كذبة كبيرة وان داعش هو من صنع اجهزة الامن الامريكية وان الاوامر الصادرة عن مراكز القرار في امريكا هي دعم الارهابيين في سوريا والعراق وان الغارات الامريكية لاتستهدف داعش بل البنى التحتية ومصافي النفط في العراق وسوريا.
٢٢نوفمبر ٢٠١٤
اعلن ناشطون في مجال حقوق الانسان في سوريا عن مقتل ٥٢ مدنيا سوريا في غارات امريكية.
١١ديسمبر ٢٠١٤
اعلن نائب الامين العام لحزب الله العراق عن اكتشاف اسلحة امريكية في المناطق التي كانت تحت سيطرة داعش وكذلك ضلوع الامريكيين في التفجيرات التي شهدتها مدينة سامراء المقدسة.
١١ديسمبر ٢٠١٤
اعلنت صحيفة غارديان البريطانية ان داعش قد تشكل في عام ٢٠٠٣ في سجن بوكا في العراق على يد الامريكيين.
١٥ديسمبر ٢٠١٤
قال الرئيس الامريكي باراك اوباما في ولاية نيوجرسي ان حكومته تريد تضعيف وجود تنظيم داعش وليس انهائه.
 المصدر : الوقت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق