تقارير

الجيش اللبناني يدحر المسلحين من جرود بعلبك – الضاد برس

تصدى الجيش اللبناني لمحاولة تسلل نفذتها مجموعات كبيرة من الجماعات المسلحة باتجاه مواقع للجيش في جرود بلدة رأس بعلبك الواقعة قرب الحدود مع سوريا في شمال شرقي لبنان فيما سيطر على تلة جراش الاستراتيجية.

وأكد مراسلنا ” قاسم فرحات ” قبل قليل ان وحدات الجيش المنتشرة في المنطقة الحدودية اشتبكت خلال الساعات الماضية مع المسلحين، مستخدمة الاسلحة الصاروخية والمدفعية والرشاشات الثقيلة، كما حبطت محاولة تسللهم بعدما أوقعت في صفوف الإرهابيين إصابات مباشرة. وتمكن الجيش اللبناني خلال الاشتباكات، وبمشاركة مروحيات استطلاعية، من السيطرة على تلة استراتيجية في جرود رأس بعلبك والتمركز فيها.

وأوضح ان الحديث يدور عن منطقة عسكرية على طول الحدود اللبنانية السورية، موضحا ان المنطقة التي يسيطر عليها الجيش اللبناني هي عبارة عن ثلاثة تلال هي تلة ام خالد وتلة الحمرة سيطر عليهما سابقا لتنضم اليوم تلة جراش الاستراتيجية اليوم.
وأشار الى ان أهمية هذه التلة تكمن في اشرافها الكامل على مواقع المسلحين مايمكن الجيش اللبناني من كشف تحركات المسلحين الذين دائما مايحاولون التسلل أو مهاجمة مواقع الجيش.
وقال ان هذه الخطوة، في المنطق العسكري، تعتبر تفوقا للجيش اللبناني على المسلحين، لأن هذه التلة لم تكن مجرد منطقة يتواجد يها المسلحون وسيطر عليها الجيش اللبناني بل كانت نقطة فاصلة يتقدم نحوها الارهابيون ويتسللون منها لضرب الجيش وبالتالي فسيطرة الجيش عليها ستحصن مواقعه الخلفية في المعركة.
وأضاف ان الجيش اللبناني يقوم الآن بتعزيز تواجده وأنشأ موقعين عسكريين لتأمين رؤية واضحة لتحركات المسلحين اضافة الى جلب المزيد من عناصر الفوج المجولق.
ونوه الى أنه بالرغم من النصر الذي حققه الجيش اللبناني اليوم لكنه ماتزال هناك معارك تدور حتى الساعة بين الجيش والمسلحين في جرود عرسال التي تعتبر امتدادا لجرود رأس بعلبك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق