تقارير

الحرية للحر ابن الحر …

حسين الخطيب : ( خاص )

ايها اللبنانيون …

عبارة لا نسمعها دائما ولا ينطق بها عادة سوى قادة الصف الاول وبعض من يرى ظله اطول من شعبه حتى .

اما انا والعياذ بالله من الان وصاعداً سوف لن اتوقف عن استعمال هذه العبارة، ليس لانني زعيم او قائد او رئيس عصابة او او …

الحقيقة انكم ايها اللبنانيون باستثناء الواحد بالمئة لقد اثبتم انكم قطيع من النعاج تجترون جيداً ما يوضع بمعالفكم .

اما بعد …

سوف لن استفيض كثيراً : ” استوقفني بالامس مشهد اخجل الكتابة عنه لانكم ايها اللبنانيون بنسبة التسعة والتسعون بالمئة ما انتم الا وصمة عار على ارزكم وعلى جبالكم الشامخة.

النفير العام، قامة القيامة ولم تقعد، الاجهزة مستنفرة، التنسيق بين المؤسسات من اجهزة امنية وقضائية يستحق علامة عشرة على عشرة ، نعم نعيش الان  في المدينة الفاضلة وكل هذا بفضلكم.

ايها التسعة والتسعون بالمئة ايها النعاج، انتم من خطف القضية سنة 1978 وانتم من يخطفها الان .

الحرية للحر ابن الحر ” الشيخ حسن محمد يعقوب ” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق