تقارير

“داعش” والتدمير الممنهج في تكريت … !! – الضاد برس

بعد تطهير عدد من البلدات في قضاء تكريت بمحافظة صلاح الدين “وسط العراق” من مسلحي تنظيم “داعش” الارهابي، أظهرت المشاهد حجم الدمار والخراب الذي قام به الارهابيون في هذه المناطق، والذي طال المنشآت العامة والبيوت ودور العبادة.

فضمن عملية ممنهجة للخراب والدمار تعكس هذه المشاهد والصور جزءاً من جرائم مسلحي عصابات “داعش” الارهابية في قضاء تكريت، حرق وتدمير للمحال والمؤسسات الحكومية والعامة، بل ولم تسلم من ايديهم حتى دور العبادة.

كاميرا صديقة جالت في محافظة صلاح الدين وتحديداً بقضاء تكريت- قرية العيونات حيث يظهر بالصور مشاهد من الدمار والاعتداء الذي لحق بمنازل المواطنين والمدارس والتي ايضاً طالت دور العبادة وبينها المساجد وجامع العيونات على ايدي مسلحي “داعش” حيث قاموا بعمليات تخريب ممنهجة وحرق للكتب وتدمير شامل بغية عدم الاستفاة منها، بعد عملية خروجهم.

وقال مصدر عسكري رفيع ” للضاد برس ” : ان مسلحي “داعش” اتوا بالدمار واهلكوا الحرث والنسل ولم يسلم منهم اي شيء، مشيراً الى ان “داعش” عندما تخرب دور العبادة والمدارس والمستشفيات والمؤسسات الخدمية الهدف منه حرمان المواطنين من اي خدمات مفصلية لحياتهم.

وبعد تطهير مدن داخل تكريت هرب المسلحون الى مناطق الدور والعلم والبو ناصر والبو عجيل داخل تكريت، بينما تتقدم القوات الامنية لتحريرها من محاور ثلاث.

يذكر ان القوات الأمنية العراقية والحشد الشعبي قامت بتمشيط قضاء تكريت من تنظيم “داعش” الارهابي من العبوات الناسفة او مخازن للاسلحة، قبيل انطلاق عملية واسعة تستعد لها القوات الأمنية لتحرير باقي مدن تكريت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق