لايف ستايل

العثور على قبر السلطان العثماني سليمان القانوني بالمجر

عثر علماء في المجر على ما يرجح إلى درجة شبه أكيدة أن يكون قبر السلطان العثماني سليمان القانوني المتوفى العام 1566، والذي يحتوي على قلبه، بحسب ما أعلن باحثون.

وتوفي السلطان سليمان القانوني في سبتمبر من العام 1566، وكان عمره آنذاك 71 عاماً، فيما كانت قواته تحاصر قلعة سيكتوار على بعد 190 كيلومترا جنوب بودابست، فيما يشكل اليوم المنطقة الحدودية بين المجر وكرواتيا.

وقال نوربرت باب، رئيس فريق التنقيب في الموقع: “نحن عملياً متأكدون” من أن القبر يضم رفات السلطان سليمان القانوني.

وبدأت أعمال التنقيب هذه في أكتوبر الماضي، وتوقفت مع الشتاء على أن تستأنف في الربيع.

وتقول الروايات التاريخية إن جثمان السلطان العثماني الذي حكم 46 عاماً بين العامين 1520 و1566، نقل إلى القسطنطينية لكن قلبه وأعضاؤه الداخلية دفنت في موقع وفاته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق