لايف ستايل

جاستين بيبر أمام القضاء مجدداً

لا شيء يسير جيداً بالنسبة إلى جاستين بيبر. ها هو ينهي عام 2014، بطريقة سيئة جداً. إذ نقل موقع “تي. أم. ز″ الأميركي، أنّ المغني الكندي البالغ 20 عاماً يواجه دعوى قضائية تعود إلى أيار/ مايو 2013 رفعها الشاب واين رينالز. وكان الشاب قد تعرّض للاعتداء على يد حرّاس بيبر الشخصيين خلال تواجده في ناد ليلي في نيويورك.

وقال واين البالغ 22 عاماً أنّ الاعتداء أدى إلى اصابته بجروح وازرقاق في وجهه، مطالباً بتعويضاً مالياً لم يكشف بعد عن حجمه. صحيح أنّ بيبر ليس معنياً بشكل مباشر بالاعتداء، إلا أنّه مسؤول مادياً، فهو من وظّف الحرّاس.

كما يلاحق واين النادي الليلي الذي سمح بإعطاء الكحول لبيبر رغم أنّه كان يبلغ حينها 19 عاماً، وهو أمر ليس قانونياً. وتابع واين أنّ الاعتداء حصل عندما كان بيبر يحادث فتاةً، لكنها تركته لتنضم إلى واين، مما أغاظ بيبر كثيراً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق