مشاهير الفن

“أجمل فتاة في العالم” تثير ضجة بتحدي الـ 10 سنوات

شاركت ثيلان بلوندو، الحائزة على لقب “أجمل فتاة في العالم” في تحدي الـ 10 سنوات عبر حسابها على إنستغرام، لإظهار آثار التقدم في العمر عليها.

ونشرت عارضة الأزياء الفرنسية، البالغة من العمر 17 عاما، والتي فازت بلقب “أجمل فتاة في العالم” مرتين، صورا لها في الفترة ما بين 2009 و2019، بحسب شروط التحدي الذي انتشر بشكل كبير عبر الشبكات الاجتماعية منذ بضعة أيام.

ومع ذلك، بدا أن ثيلان فوتت جزءا هاما من التحدي من خلال نشرها صورة لها وهي في السادسة من عمرها عام 2007، بدلا من نشر صورة من العام 2009، إلا أن متابعيها لم يلاحظوا ذلك وأغرقوا الصورة بالتعليقات التي تصف جمالها المذهل، وحققت صورها آلاف الإعجابات، وانتشرت بشكل واسع عبر الشبكات الاجتماعية.

وكتبت ثيلان إلى جانب هاشتاغ “#10yearchallenge”، الخاص بالتحدي، تعليقا قالت فيه: “شكرا لكم على 2.9 مليون متابع”، وحثت الجميع على الانضمام إلى صفحتها.

وبدأت ثيلان مسيرتها في عالم الأزياء والموضة في سن 4 سنوات، ولقبت لأول مرة بـ “أجمل فتاة في العالم” عندما كانت في السادسة من عمرها.

وفي كانون الأول الماضي، حصلت على اللقب مرة ثانية إلى جانب نجم فيلم “Aquaman”، جيسون موموا، الذي أطلق عليه اسم “الوجه الأكثر وسامة”.

يذكر أن ثيلان هي ابنة نجم كرة القدم الفرنسي المعتزل، باتريك بلوندو، ومصممة الأزياء الفرنسية فيرونيكا لوبري. وبالإضافة إلى عملها في مجال عرض الأزياء، فإن النجمة الفرنسية أصبحت سفيرة للعلامة التجارية الشهيرة “L’Oreal”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق