لايف ستايل

نساء يشربن البول، والسبب !!

جنون النساء وهوسهنّ للعناية بجمالهنّ، والمحافظة على شبابهنّ قد يدفعهنّ للقيام بأي شيء في سبيل ذلك، سواء من خلال صرف المبالغ الطائلة، أو المجازفة بتجربة كل غريب وجديد، ولعل آخر التقليعات التي مارستها النساء البريطانيات للحصول على بشرة جميلة وصحية استخدام البول لتحقيق ذلك؛ حيث نشرت صحيفة تيلي جراف البريطانية مقالًا تحت عنوان “وضعت بولًا على وجهي”، أشارت من خلاله الصحفية ريبيكا ريد إلى تجربة إحدى صديقاتها، والتي تستعمل بولها للعناية بالبشرة، وما أوردته من مزايا عديدة لما أسمته المستحضر الطبيعي.

وكانت المستخدمة لهذا الطريقة الغريبة قد أكدت بأنّ وضع بعض البول على البثور يقضي عليها ويعطي نتائج أفضل من الكريمات والأسبرين.

أما ما دفع هذه السيدة للجوء إلى هذه الطريقة والتي تعتبر مقززة أنها عندما كانت تعيش في الهند شجعوها السكان هناك على خلط مستحضرات التجميل التي جلبتها معها ببعض من بولها، فوضعت قليلاً منه فقط في كريم (نيفيا) وكانت النتيجة مذهلة _على حد قولها_، حيث أصبحت بشرتها ناعمة جدًا، موضحة أنّ بعض النساء كن يشربنه في كؤوس صغيرة، مما أثار فضولها، فقامت بتجربته، لم أجد له طعماً، مبينة أنها شعرت بحيوية أكبر، ونصحت به خاصة في حال التعب.

وكانت ظاهرة استعمال البول كمستحضر تجميل بين البريطانيات انتشرت في السنوات الأخيرة، كما قامت أحد الكتب الطبية بالتطرق للموضوع والتشجيع عليه.

تجدر الإشارة إلى أنّ البول كان مستخدمًا كعلاج تجميلي بكثرة في مصر والصين والهند. وقد شاع لدى العرب وتحديدًا البدو استخدام بول الجمل في العلاجات سواء الطبية أو التجميلية. إلا أنّ العلماء في العصر الحديث حذروا من استخدامه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق