لايف ستايل

هذا ما حدث مع الممثل الإباحي السوري

تعرّضت صباح اليوم صفحة الممثل الإباحي السوري أنطونيو سليمان على “فيسبوك” للقرصنة، وتُركت رسالة على الصفحة أنّه لا يشرّف سوريا أن يكون ممثل البورنو هذا منها.

وبعد وقت قصير إستطاع سليمان استعادة التحكّم بصفحته.

وكانت صحيفة “دايلي ميل” البريطانيّة نشرت قصة هذا اللاجئ الذي امتهن الأفلام الاباحية، بهدف تغيير الصورة السلبية عن اللاجئين، وانه بالامكان استخدام “جسده السوري” لممارسة الجنس، وليس للموت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق