لايف ستايل

هذه هي حقيقة الصورة المسرّبة لسعد لمجرد من السجن

نالت صورة للفنان المغربي سعد لمجرد نُشرت أمس الخميس، ضجة كبيرة، وأشيع أن الصورة التُقطت للمجرد من داخل أحد سجون العاصمة الفرنسية باريس. ولم يخرج أحد من عائلة لمجرد لنفي أو تأكيد أن تلك الصورة لسعد حقيقية أم لا، حيث أن وجهه لم يظهر فيها بشكل واضح وكانت زاوية التقاط الصورة بشكل رأسي فلم تتبيّن ملامح الشخص.

حقيقة الصورة

في المعلومات أن هذه الصورة أغضبت عائلة لمجرد الذين ينتظرون إطلاق سراح ابنهم، فالشائعات أصبحت تزعجهم أكثر من السابق ولا يستطيعون تجاهلها، اضافةً إلى أنهم يشكّون في حقيقة الصورة المزعوم أنها قد التقطت لسعد إذ لم تتضح الملامح جيداً في الصورة ولكن إن كانت الصورة حقيقية فإن عائلة لمجرد ستقيم دعوى بحق ملتقطها.

إطلاق سراحه أصبح قريباً

ولفت مصدر مقرب من عائلة لمجرد الى أنهم ينتظرون قرار إطلاق سراحه وأن الأخبار التي تُنشر باستمرار عنه تثير إزعاجهم وإزعاجه أيضاً. وقال إنهم ينتظرون من جمهوره ومحبيه وأصدقائه الفنانين الاستمرار بدعمه والدعاء له لحين انتهاء أزمته التي بدأت تظهر ملامح المؤامرة فيها بعد إصدار تقرير الطب الشرعي الذي أكد خلوّ جسد الفتاة من الحمض النووي للمجرد، إضافةً إلى صور كاميرات المراقبة التي استشهد بها سعد في قضيته، إذ أكد أن الفتاة الفرنسية لورا بريول خرجت من غرفته بكامل أناقتها تماماً كما دخلت.

ومن المتوقع إطلاق سراح لمجرد خلال الأيام القليلة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق