لايف ستايل

هل تعانين من الكآبة بعد ممارسة الجنس ؟

درس علماء أستراليون ظاهرة اضطراب الهوية، في مرحلة ما بعد الجماع، حيث وجد الباحثون أن حوالي نصف النساء، اللواتي تمت مقابلتهن، شهدن نوعاً من الإضطراب بعد ممارسة الجنس.

ظاهرة الإنزعاج ما بعد الجماع، هي أكثر شيوعاً مما كان يعتقد سابقاً، وعلى الأغلب تصيب النساء الشابات، حسب ما جاء في “مجلة الطب الجنسي”.

بين حميمية العلاقة واندلاع ظاهرة اضطراب ما بعد الجنس، لم يجد الباحثون الأستراليون أي علاقة. ومع ذلك، فإن نتائج المسح تشير إلى أن النساء الحساسات للغاية معرضات بشكل أكبر للإصابة بهذه الظاهرة.

فاللواتي لديهن ميل للاندماج مع الشريك بالمعنى النفسي، قد يصبح لديهن مشاكل في الإبتعاد عنه. فالمعاشرة الجنسية ثم الإبتعاد بين الشريكين، أو الإستلقاء على السرير مبتعدين، أو حتى الذهاب إلى الحمام بعد ذلك، قد يولد نوعاً من الشعور بالانفصال عن الشريك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق